الإدمان على الهواتف الذكية يهدد دماغ الإنسان

سبت, 12/02/2017 - 23:59

كشفت دراسة جديدة أن الإدمان على استخدام الهواتف الذكية قد يسبب اضطرابا خطيرا في دماغ الإنسان، ذلك ما توصل له باحثون درسوا حالة المدمنين على هواتفهم ومواقع التواصل الاجتماعي. 
  
ووجدت الدراسة أن هذا الأمر يضر بعمل الدماغ، ما يسبب اضطرابات كيميائية يمكن أن تسبب حالة من القلق الشديد والتعب، بحسب ما نشرته صحيفة "الإندبندنت". 
  
وخضع المشاركون المدمنون على استخدام الهواتف الذكية، لاختبار يعرف باسم MRS يحلل التنظيم الكيميائي في الأدمغة، وقاس الباحثون مستويات حمض غاما أمينوبوتيريك، وهي مادة كيميائية تبطئ الإشارات في الدماغ. 
  
وقارنوا نسبة المادة الكيميائية بناقل عصبي آخر مهم لدى الأشخاص الذين شُخصت حالتهم بأنهم مدمنون على الهواتف والإنترنت، وقال الباحثون إن ذلك قد تكون له آثار عميقة على طريقة عمل الدماغ. 
  
وربطت الدراسات السابقة هذه المادة الكيميائية بطريقة عمل المحركات وتنظيم وظائف الدماغ المختلفة، بما في ذلك القلق. 
  
وبهذا الصدد، قال هيونغ سوك سيو، أستاذ جامعة كوريا الذي أجرى البحث، إن "التغيرات في الدماغ يمكن أن ترتبط بمشاكل معالجة المعلومات والعواطف". 
  
وشارك في الدراسة 19 شابا تم تشخيصهم جميعا بحالة الإدمان على الإنترنت والهاتف الذكي، كما قورنت حالاتهم مع مجموعة أخرى من الأشخاص الذين لم يكونوا في العمر والجنس نفسه. 
  
وأوضح الباحثون أن الإدمان على استخدام الهاتف الذكي دمر إنتاجية الدماغ ووظيفة النوم.