فوائد الزنجبيل .. تعرف إليها

اثنين, 12/05/2016 - 16:12

الزنجبيل هو جذور، له أزهار صفراء، ويفضل الطازج منه، لأن فاعليته تقل كثيرا بعد تخزينه لمدة أكثر من سنتين؛ لأنه يصاب بالتسوس بسبب الرطوبة، ولكن زيادة فاعليته عند التخزين تتم بوضعه مع الفلفل الأسود.

ويعد أحد الأعشاب الأكثر فائدة في تخفيف آلام العضلات، وعلاج تقرح المفاصل، كما أنه يعد العشبة الرائعة عندما تستعمل خارجيا لمعالجة آلام العمود الفقري، فجذور الزنجبيل تزيد حركة الجسم الكسول وتنشطه، وتدفئ الجسد، فتشفى الأضرار التي تصيب الرياضيين خلال المباريات، وتحرر السموم العالقة في الجسد وتطلقها خارجه، وتحسن الهضم، وتخفف الحرارة، والغثيان، وفق موقع صحتي.

وهو طارد للغازات، ويدخل في تركيب أدوية توسيع الأوعية الدموية، وهو ملطف للحرارة، كما أنه يدخل في زيادة القدرة الجنسية، وفي علاج آلام الحيض، والشقيقة، والقلق والتوتر النفسي، والقولون العصبي والإمساك، والنزلات الشعبية وأزمات الربو، ولسعات الحشرات، وهو مفيد أيضا لأمراض القلب والكلى والكبد، وتصلب المفاصل، والزكام، وهو مفيد لعلاج أمراض كثيرة، ولكنه يكون أكثر فاعلية عند خلطه بأغذية أو أعشاب أخرى.

ويعطي مزج الزنجبيل مع البابونج وزهرة الزيزفون مشروبا أقوى وأكثر فعالية في إزالة الصداع والتشجيع على الاسترخاء، وفسرت فعالية الزنجبيل أنها تكمن في قدرته على تقليل إنتاج مركبات "بروستاجلاندينز" المسببة للألم في الجسم ، فيساعد على الاسترخاء والشعور بالراحة وتخفيف التوتر والعصبية المسببة للصداع. لذلك فهو يساهم في تخفيف آلام الصداع الخفيفة، ولكنه لا يؤثر في الحالات الشديدة.

ويمكن تناول "الزنجبيل الأخضر" مع الوجبات، أو تناول "بودرة الزنجبيل" بما يعادل ملعقة صغيرة يوميا، ويمكن تقسيمها على 3 مرات في اليوم.