جامعة شنقيط العصرية تبحث تطوير الأداء التروبوي من خلال التعليم عن بعد

جمعة, 01/12/2018 - 17:32

 

 

انطلقت صباح اليوم في جامعة شنقيط العصرية فعاليات ندوة بنعنوان: التعليم عن بعد وتطوير الأداء التربوي الجامعي" بحضور وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور سيدي ولد سالم الذي افتتح الندوة. وفي كملته بالمناسبة رحب الدكتور محمد المختار ولد اباه رئيس الجامعة بمعالي الوزير وبضيوف الجامعة المشاركين في فعاليات الندوة العملية التي تسعى من خلالها الجامعة إلى الاستفادة من الثورة الرقمية باستخدام وسائل التواصل الحديثة التي أصبحت عادية لنقل الدروس التربوية عن بعد،

وأضاف أن الجامعة تتطلع إلى استغلال هذه الوسائل لتسهيل الاستفادة من تحصيل العلم دون ارتكاب الرحلات الشاقة والاغتراب والإقامة في ظروف صعبة اعتاد الطلاب أن يتجشموها في سبيل العلم، مذكرا فى الوقت ذاته بأهمية التواصل فى الواقع بين التلميذ والأستاذ. من جانبه أثنى وزير التعليم العالي الدكتور سيدي ولد سالم على جهود جامعة شنقيط العصرية مثمنا الدور الريادي الذي جسدته من خلال التزامها كطرف فاعل ومسؤول بمقتضيات دفتر الالتزامات بوصفه الإطار المحدد لولوج القطاع الخاص للتعليم العالي في البلد حسب تعبيره،

معربا أن هذه الندوة ستثري دون شك التجارب الوطنية والإقليمية فيما يتعلق بتطوير الأداء المؤسسي والرفع من مستوى التكوين والتأهيل للموارد البشرية. وقد تم خلال الندوة في يومها الأول استعراض تجارب المؤسسات الوطنية (جامعة نواكشوط العصرية، جامعة العلوم الإسلامية بلعيون، مركز الدراسات والتكوين والتعليم عن بعد ، والمدرسة العليا للتعليم ) ، بالإضافة للتجرية السنغالية التى قدمها رئيس جامعة الشيخ أنتا ديوب. كما سيتم خلال الندوة في يومها الثاني عرض التجربة التونسية،

من طرف رئيس جامعة تونس الافتراضية، ثم التجربة المغربية التى سيقدمها ممثل رئيس جامعة محمد الخامس، وتتوالى بعد ذلك التعقيبات والنقاشات ، لتختتم الندوة بقراءة البيان الختامي.

  •