هجوم النيجر الدامي يؤجل قمة دول الساحل مع فرنسا

خميس, 12/12/2019 - 14:53

 

أعلنت الرئاسة الفرنسية  الإليزيه ليل الأربعاء/ الخميس  أنّ الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أرجأ، بالاتّفاق مع نظيره النيجري محمدو إيسوفو، إلى مطلع العام 2020 قمّة كان مقرّراً أن تستضيفها فرنسا في 16ديسمبر الجاري لقادة دول مجموعة الساحل  الأفريقي الخمس وذلك بسبب هجوم “جهادي” أوقع عشرات القتلى في النيجر الثلاثاء.

وقالت الرئاسة الفرنسية في بيان إنّه غداة الهجوم “الجهادي” الذي استهدف معسكراً في إيناتيس في غرب النيجر وأسفر عن مقتل أكثر من 70 عسكرياً نيجرياً، أجرى ماكرون مساء الأربعاء اتصالاً هاتفياً بإيسوفو اتّفقا خلاله على أن “يقترحا على نظرائهما أن تؤجّل إلى مطلع عام 2020 القمّة المقرّر عقدها في فرنسا والمخصّصة لعملية برخان وللقوة المشتركة لمجموعة دول الساحل الخمس“.

وكان هجوم استهدف ليل  الثلاثاء/ الأربعاء معسكرا للجيش النيجري في قرية  ايناتيس  على الحدود المالية قد أسفر عن 70 قتيلا ، وفق ما أفادت مصدرأمنية نيجرية لصحراء ميديا أمس الاربعاء.

وقالت مصادر محلية لصحراء ميديا  إن المعسكر تمت السيطرة من طرف جماعات إسلامية مسلحة، ولا يزال العشرات في عداد المفقودين.