الشرطة تحتجز حقوقيا فرنسيا بمطار نواكشوط وترحله لبلاده

جمعة, 01/10/2020 - 12:30

 

احتجزت الشرطة الموريتانية بمطار نواكشوط ليلة البارحة الحقوقي الفرنسي ورئيس منظمة "إيرا فرنسا" جان مارك بلنك، قبل أن تعيده لبلاده في رحلة جوية فجر اليوم.

 

ونقلت مصادر مطلعة للأخبار أن الحقوقي الفرنسي قدم رفقة وفد من منظمة "إيرا فرنسا" يضم أربعة أشخاص حصلوا كلهم على تأشيرة دخول من المطار.

 

ويوضح المصدر أن الشرطة اعترضت الوفد بعد استلامه للتآشر لتحتجز رئيس المنظمة جان مارك بلنك بحجة تلقيها أوامر بذلك.

 

ويضم الوفد كلا من الرئيسة الشرفية للمنظمة كاترين بوافر دافور والأمين العام للمنظمة برينو كارافين وزوجته، ويشغل أعضاء الوفد عضوية عدد من الهيئات الحقوقية.

 

وضمن برنامج زيارة الوفد لموريتانيا إجراء سلسلة لقاءات مع شخصيات وهيئات حقوقية من بينها حركة "إيرا" واللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، كما يسعى للقاء مع أعضاء بالحكومة على صلة بالملف الحقوقي في البلاد.