إنجاز 25 بالمائة من منشآت حقل “آحميم”

أربعاء, 01/29/2020 - 15:08

أعلن الوزير الأول الموريتاني اسماعيل ولد بده ولد الشيخ سيديا، عن  تسجيل تقدم معتبر في انجاز منشآت المرحلة الأولي من مشروه آحميم السلحفاة الكبير للغاز، المشترك بين موريتانيا والسنغال.

وقال ولد الشيخ سيديا، خلال تقديم حصيلة عمل حكومته، اليوم الأربعاء، أمام البرلمان، إن نسبة الأشغال المنجزة في المشروع، وصلت  إلى 25 بالمائة في نهاية شهر دجمبر الماضي.

وأضاف الوزير الأول أن هذه المرحلة، ستتيح لموريتانيا إنتاج مايقارب 2٫5 مليون طن من الغاز المسال سنويا.

وأكد الوزير الأول، أنه يجري حاليا إعداد الدراسات المتعلقة بالمرحلتين الثانية والثالثة من المشروع، تمهيدا لاتخاذ القرار الاستثماري في أفق 2020 ـ 2021، وهو ما سيرفع القدرة الانتاجية الإجمالية، إلى عشرة ملايين طن سنويا من الغاز المسال في أفق 2026 .

وأشار إلى أنه خلال السنة الجارية، سيتم إعداد دراسة لإنشاء منطقة صناعية خاصة، بتطوير النشاطات النفطية والغازية، كما أن اكتشاف حقل “بير الله”، بمخزون يقدر بحوالي 1400 مليار متر مربع، من شأنه أن يعزز جعل موريتانيا قطبا إقليميا لصناعة الغاز.