ولد الشيخ سيداتي يكتب.. ملاحظات متأخرة على ملف ولد غدة

أربعاء, 09/13/2017 - 11:16

قال الكاتب والإعلامي الهيبة ولد الشيخ سيداتي إن السلطات الموريتانية تسعى لإهام الرأي العام بأن تصويت مجلس الشيوخ ضد التعديلات الدستورية جاء تحت إكراه الرشوة، وذلك بمتابعتها لثلاثة عشر من أعضاء مجلس الشيوخ بتهمة "قبول الرشوة".

وأضاف ولد الشيخ سيداتي في تدونة له على فيس بوك أن الانتقائية واضحة في الملف، فأحد أعضاء مجلس الشيوخ هو الوحيد الذي التقى - بشكل مادي - المتهم الرئيس ولد بوعماتو ومع ذلك "سٌلَّ" من الملف ولم تشمله لائحة الاتهام رغم طولها وعرضها في حين اتهم أحد الشيوخ لمجرد أنه اتصل بولد الدباغ يريد تسهيلات في تسديد ديون لتمثيلية شركة الإسمنت التابعة للمجموعة وتمت متابعة شيخ آخر لمجرد أنه باع قطعة أرضية لولد غده، وفق تعبيره.

ولد الشيخ سيداتي أضاف في تدونته أنه لم يسلم اتهام الصحافة من الانتقائية فهناك عشرون مليونا وزعت على (صحافة آخرون ) حسب رواية الأمن لم تذكر أسماؤهم أحرى أن تتم متابعتهم، حسب تعبيره.

وهذا نص التدونة:

ملاحظات متأخرة على ملف ولد غده /بوعماتو
1-تسعى السلطات لايهام الرأي العام بان تصويت مجلس الشيوخ ضد التعديلات تصويت تحت اكراه الرشوة وبالتالي فهو تصويت باطل وذلك بمتابعتها لثلاثة عشر من أعضاء مجلس الشيوخ بتهمة "قبول الرشوة".
لكنها بهذا الفعل تؤكد سلامة ذلك التصويت فالعشرين صوتا التي عجزت السلطات عن تلفيق التهم لها كافية قانونيا لاسقاط التعديلات.
2 - الانتقائية واضحة في الملف: فأحد أعضاء مجلس الشيوخ هو الوحيد الذي التقى - بشكل مادي - المتهم الرئيس ولد بوعماتو ومع ذلك "سٌلَّ" من الملف ولم تشمله لائحة الاتهام رغم طولها وعرضها في حين اتهم أحد الشيوخ لمجرد أنه اتصل بولد الدباغ يريد تسهيلات في تسديد ديون لتمثيلية شركة الإسمنت التابعة للمجموعة وتمت متابعة شيخ آخر لمجرد أنه باع قطعة أرضية لولد غده.
ولم يسلم اتهام الصحافة من الانتقائية فهناك عشرون مليونا وزعت على (صحافة آخرون ) حسب رواية الأمن لم تذكر أسماؤهم أحرى أن تتم متابعتهم.
3 - الغلاف المالي للرشى (جميعها)حسب الشرطة سبق وأن أعطت الدولة لأحد أعضاء مجلس الشيوخ قطعا أرضية بما يقارب قيمته لأنه التحق بالأغلبية ولم يعتبر ذلك رشوة.
فهل الرشوة تقتصر على المال المعارض.